الثلاثاء، 27 مايو 2014

المحاضرة القاها البابا شنودة على طلبة الكلية الاكلريكية في 30 ابريل سنة 1991



المحاضرة دي لازم يسمعها أي أرثوذكسي حقيقي
كل الاكليروس بكل الرتب .. كل الخدام .. كل اللي بيدرسوا او بيدرّسوا لاهوت
أي حد عايز ياخد فكرة بسيطة عن فكر القمص متى المسكين .. أي حد عايز يبقى موضوعي في حكمه
هل كانت الاخطاء مجرد هفوات أو خطأ في التعبير أم انه لاهوت كامل و فكر متكامل ؟
كمان بيتكلم عن الطريقة في اقتباس اقوال الاباء في غير موضعها و قطعها من السياق و فيها مثال صارخ
طبعا محاضرة واحدة لا تكفي .. لكن اللي معندوش وقت كتير او عايز ياخد فكرة عامة و في نفس الوقت دقيقة و شاملة .. المحاضرة دي هي الأنسب بالنسبة له
المحاضرة دي نادرة جدا .. جايز بعضكوا سمع منها شوية .. لأنها كانت اترفعت قبل كدة على موقع soundcoud .. لكن مترفعتش كاملة
و كانت محطوطة كاملة على موقع 4shared لكن للاسف لازم تكون مسجل عشان تنزلها و حجمها الكبير كان صعب يخليني اعملها attach
فطلبت من الاحباء و "الامناء الاكفاء" في الصفحة الرائعة Christian Programs And Researches أنهم يعملولها ابلود على اي حتة تانية بحيث تكون متاحة للجميع
و بالفعل اتسجابوا على الفور:


بيرد فيها على كتاب العنصرة
و الكنيسة الخالدة
و الباركليت
و كمان بيناقش كتاب الكنيسة و الدولة .. غير المحاضرة الشهيرة اللي عنوانها "كراهية الكنيسة"
لا دي بيناقش فيها نفس الكتاب بس بيحكي بعض تفاصيل اخرى لم تذكر في المحاضرة الشهيرة
مش بس بيتكلم في لاهوت .. كمان بيحكي تاريخ .. و احداث حصلت .. و عن وجهة نظر الدكتور وهيب عطالله/الانبا غريغوريوس و ايه المواقف اللي حصلت
في تفاصيل في غاية الاهمية خصوصا امام محاولات تزوير التاريخ في الأيام دي
هي محاضرة دسمة و طويلة .. بس صدقوني مش هتزهقوا ولا تملوا لحظة .. خاصة ان البابا شنودة كان بيعلق بخفة ظله المعهودة  و بدون انفعال حتى مع طالب مقتنع بنفس الفكر وقف يناقشه في المحاضرة دي
هل ألغت الكنيسة قطع السيدة العذراء الموجودة بالأجبية؟
هل الكنيسة جسد المسيح السري؟
ما العلاقة بين جسد المسيح السري المتمثل في الكنيسة وجسد المسيح الذي عن يمين الله في الأعالي؟
ما الذي حدث فعلا يوم حلول الروح القدس على التلاميذ؟
وأسئلة أخرى يجيب عنها قداسة البابا شنودة الثالث نيح الله نفسه في محاضرة مطولة.



منقول عن جروب اقباط ضد الاختراق البروتستانتى 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Google+ Followers

أرشيف المدونة الإلكترونية

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More