الجمعة، 6 يونيو 2014

هل هناك طريق اخر سوى الطريق الضيق يارب :

 * يارب اننى لا اؤمن بالصدفة او بالقدر بل اؤمن ان كل شئ بسماح منك وبأرادتك 
فلماذا يارب تسمح لى بالحزن ؟
هل يارب ليس هناك طريق اخر الى الملكوت سوى الطريق الضيق ؟
أنة طريق ألم جهاد صوم تعب طريق شاق انة طريق الصليب

وانت تعلم كم انى  ضعيف بل كم انا صغير كم انا حقير فأنا التراب الذى صنعتنى  منذ القدم 
أنا اول الخطاة بل وضعفى لا مثيل لة فى الحياة 
وها انت تؤمرنى ان اسلك الطريق الضيق حتى اصل الى الحياة الأبدية .
+ان كان على ايمانك فالشياطين يؤمنون ويقشعرون 
انا اعلم يارب انهم  يؤمنون بك  ولكنى انا احبك بل مشاعرى فاقت الحب يا سيدى 
+من يحبنى يحفظ وصايا 
لكن كيف احفظها هل اسجلها فى عقلى وارددها 
+ لا يا ابنى بل من يحفظ وصاياى ويعمل بها فهو رجل عاقل قد بنى بيتة على الصخر 
واى صخر يا سيدى هذا الذى يحمينى من هجوم الشياطين  اى صخرة هذة التى تنقذنى منهم فها هو بيتى ضعيف كيف يقاوم هذا الهجوم 
فالأمر لا استطيع ان افعلة بمفردى لانك تقول بدونى لا تقدرون ان تفعلوا شيئاً 

يارب هل ممكن اسلك الطريق السهل كما يسلك البعض الان والغى كل تعب وكل مشقة الجسد فها هم انكروا الأصوام والجهاد والشفاعة والاسرار المقدسة والرهبنة والبتولية والأعمال وكل شئ واكتفوا بأنهم يقولون لك يارب يارب فهل هذا الطريق استطيع من خلالة ان اصل اليك ؟؟؟

+  ليس كل من يقول لى يارب يارب يدخل ملكوت السموات 
ولكن يارب لا يدخلون ملكوت السموات وهم ارضوك وفعلوا معجزات بأسم وتنبأوا وصاروا يفتخرون بمواهبهم الروحية وكأنهما من صنع ايديهم 

+ لا ابنى فأنهم سوف يأتون لى فى اليوم الاخير ويقولون أليس بأسم تنبانا أليس بأسمك اخرجنا شياطين أ ليس بأسمك صنعنا المعجزات وابهرنا العالم كلة حتى زاد عددنا وانتشر 
فأجيبهم ابعدوا عنى يا ملاعين انى لا اعرفكم 

لماذا يارب لا تعرفهم  

+ لأنهم قد استوفوا اجرهم على الأرض فنالوا المديح من الناس وسقطوا فى المجد الباطل 

فأخبرنى كيف لا اسلك فى المجد الباطل 
+ انكر ذاتك واتبعنى 

انكر ذاتى كيف وانا ضعيف 

+ ان نعمتى فى الضعف تكمل 

يا سيد اخاف ان اسلك هذا الطريق 

+ لا تخف انى معك 
فأنا هو الطريق والحق والحياة 
ومن هلك نفسة من اجلى يجدها 
عليك ان تستعبد جسدك وتقودة 
ان تهرب من الشر ان تعمل اعمال تليق بالتوبة 
ان تسلك فى الضيق فى التجارب وفى كل تجربة احسبها فرح 
وكل ألم اعلم انك ستنال علية اجر 
وكل حزن أعلم ان حزنك سيتحول الى فرح
فأسهر لانك لا تعلم فى اى ساعة سوف أتى اليك 
فينبغى ان اجدك ساهراً تنتظرنى حينما أتى اليك 

نعم يا سيدى سأمشى فى هذا الطريق ولا انظر الى احد فسوف انسى الناس وانسى كل شئ واتذكرك فقط انت 


ابنك
اندراوس 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Google+ Followers

أرشيف المدونة الإلكترونية

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More