الأحد، 1 يونيو 2014

إن الشيطان من عادته أن يجس نبضك أولًا.






إن الشيطان من عادته أن يجس نبضك أولًا.
يختبرك هل تتساهل معه ولو في أمر بسيط جدًا. فإن فعلت، يتجرأ إلى ما هو أكثر. إن فتحت أمامه ولو فتحته كثقب إبرة، يهجم عليك بقوة أكثر، لأنه يدرك بذلك أن أمانتك ليست كاملة أمام الله، وتساهلك في القليل يشجعه على أن يجد فيك موضعًا، أو نقطة ضعف يستغلها!
إن تساهلت في الحواس، يحاربك بالأفكار.
وإن تساهلت مع الفكر، يحاربك بالشهوة.
وإن تساهلت مع الشهوة، يحاربك بإتمام الفعل.
لذلك لا تتساهل مطلقًا في أي شيء. وإن سقطت في خطوة، أسرع وقم ولا تتطور إلى غيرها. فالأمانة تقتضي منك أن تلاحظ نفسك، ولا تهمل في نقاوتها ولا في أمر خلاصها.
القديس البابا شنودة

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Google+ Followers

أرشيف المدونة الإلكترونية

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More